الرئيسية - اخبار الوطن - حواس يفاجئ الجميع ويكشف سبب المواجهات المسلحة في مأرب .. وماعلاقة النائب بالصراع؟ "تفاصيل خطيرة"
حواس يفاجئ الجميع ويكشف سبب المواجهات المسلحة في مأرب .. وماعلاقة النائب بالصراع؟ "تفاصيل خطيرة"
الساعة 10:20 صباحاً

أعاد الباحث والمحلل السياسي، غائب حواس، أسباب الاشتباكات المسلحة بمدينة مأرب، شرقي اليمن، إلى خلافات على قطعة أرض، باعها عبدالحق عبود الشريف، للنائب عن حزب الإصلاح، محمد الحزمي.

وقال حواس، في تدوينة على حسابه في فيسبوك ان ”أصل مشكلة الحملة الأمنية الأخيرة على أرضية باعها عبدالحق عبود الشريف (هاشمي) للنائب الإصلاحي محمد الحزمي (هاشمي )“.

 

 


 

اخر الاخبار من جهينة

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

   

 

 

 

 

     

 

وأضاف:”إعترض (هاشميُّون ) آخرون ممن يسمون الاشراف على البيع وقالوا للحزمي أن الأرض ليست ملكاً خاصاً بالبائع وأن بيننا المحكمة وبين ابن عبود وأنت خذ المبلغ الذي دفعته ممن أخذه منك“.

ووفقاً لـ”حواس“، فقد عاد النائب المتشدد محمد الحزمي إلى ابن عبود الشريف يشكو إليه، ومن ثم تطورت الأحداث وألقت مجموعة من الأمن المحسوبة على المداني (هاشمي ) القبض على المراجعين في منطقة المجمع وقيل أنهم ماتوا تحت التعذيب“.

وتابع القول”خرجت حملة بعد سقوط قتلى من الأمن على يد هاشميين من المدعوين اشراف مارب آل الباروت وآل الأمير“.

واستطرد : ”أطراف الفتنة كلهم هاشميّون ويتصارعون على أراضي مأرب“.

وخلص الباحث غائب حواس الى القول:”هناك حوثيون فعلا ومتعاطفون مع الحوثي ممن يسمون أشراف مأرب وتم التغاضي عنهم كحوثيين ولكن حين تعلق الأمر بالصراع على الاراضي أخرج من يسمون أشراف الشرعية حملات أمنية لتثبيت البيع تستخدم فيها صفة الدولة وتستحضر مفردات الشرعية والجمهورية والقانون لتثبيت بصيرة الحزمي ( الهاشمي ) المباعة من عبدالحق الشريف ( الهاشمي) والمعترض عليها ابن الامير الشريف ( الهاشمي )“. !

وفي وقت سابق من يوم الأربعاء، قتل نجل قيادي رفيع، في حزب الإصلاح، الفرع المحلي لتنظيم الإخوان، الأربعاء، وعدد من مسلحيه، في اشتباكات مسلحة، بمدينة مأرب شرقي اليمن.

وقال مصدر محلي، ان المقدم مجاهد مبخوت الشريف، نائب مدير أمن مدينة مأرب، ونجل رئيس فرع الإصلاح بالمحافظة، قتل مع ثلاثة من أفراده، باشتباكات مع مسلحين من قبيلة الأشراف، على خلفية نزاع على قطعة أرض.

وأضاف أن "قوات الأمن أرسلت تعزيزات لموقع الأرضية بضواحي المدينة الذي يتواجد فيه مسلحون قبليون من قبيلة الأشراف، ما أدى إلى اندلاع اشتباكات بين الطرفين".

ولفت إلى أن مواجهات اليوم الأربعاء، جاءت بعد يوم من اشتباكات مسلحة من الطرفين أدت إلى مقتل عنصرين اثنين من أفراد أمن محافظة مأرب.